Twitter Facebook Delicious Digg Stumbleupon Favorites More

الجمعة، 25 مارس، 2016

هجمات بلجيكا

بلجيكا دولة تحترم الانسان وحرية العبادة
بلجيكا تحترم الاسلام وتستحق ان تحترم

اعطانا الدين الاسلامي مفاتيح الحياة ووضح لنا طرق التعامل في حياتنا اليومية وحدد لنا القواعد الاساسية في احترام النفس البشرية وقيمتها على جميع المستويات وجمال الدين الاسلامي انه ليس بدين غدر بل دين محبة وتسامح ففي الفتوحات الاسلامية كانت وصايا رسولنا الكريم واضحة وصريحة لقيمة الطفل وخصوصية المرأة وعجز الشيوخ وحريص كل الحرص على عدم ترويع البشر على اختلاف دياناتهم حتى الشجر لا يجوز قلعه ومن دخل بيته فهو امن على نفسه وماله وعياله

وصية رسول الله للجيش الذي ارسله الى مؤتة

 الا تغدروا ولا تغلوا ولا تقتلوا وليدا او امرأة ولا كبيرا فانيا ولا معتصما بصومعة ولا تقربوا نخلا ولا تقطعوا شجرا ولا تهدموا بناء.

ما حدث في بلجيكا

ما نراه هذه الايام لعجب عجاب. من قتل وترويع. وتشويه صورة الاسلام بين القاصي والداني. مخالفين وصايا رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام. وكأن العملية عميلة انتقام ليس اكثر ولا اقل. فما حدث مؤخرا في بلجيكا يصعب على الانسان تفسيره من جميع الجوانب.

بلجيكا والاسلام

بلجيكا اعترفت رسميا بالدين الاسلامي عام 1974م. والمسجد والذي يحتوي المركز الثقافي الاسلامي قرب المفوضية الاروبية والمجلس الاروبي وهو عبارة عن هدية من ملك بلجيكا بودوان للملك فيصل ملك السعودية. وللمعلومة عيد الاضحى والفطر عطلة رسمية في بلجيكا. ويقطن بلجيكا ما يقارب 700 الف مسلم. ونصف سكان العاصمة بروكسل مسلمين. وتقدم الحكومة البلجيكية رواتب 250 امام مسلم على نفقاتها الخاصة. لأبناء المسلمين الحق في حصص التربية الاسلامية بمعدل ساعتين في الاسبوع. ويحصل ما يقارب 800 معلم للتربية الاسلامية على رواتبهم من الحكومة البلجيكية. وللمسلمين الحق ببناء المدارس على النظام البلجيكي وتتكفل الحكومة بدفع رواتب المعلمين.

براءة الاسلام من هجمات بلجيكا

بلجيكا دولة تحترم الاسلام ولذلك تستحق الاحترام. والاسلام بريء مما حدث في بلجيكا . وانما الهدف تشويه صورة الاسلام والمسلمين. وجعل المسلمين اعداء للجميع ونُذَكّرْ من نسي ان الاسلام دين محبة واخاء. ودين ترغيب لا دين ترهيب. يحافظ على الجميع ويرأف بالنفس البشرية صغيرها وكبيرها. ومن الملاحظ ان كل ما يحدث فتنة زرعها الاستعمار وغذاها لدمار الاسلام والمسلمين

Share:

0 comments:

إرسال تعليق

كل التعلقيات الواردة تعبر عن اصحابها ولا يتحمل الموقع اية مسؤلية عن اي تعليق.
لتكن كلمتك تعبر عن محبة وصدق. ان تكون الكلمة الطيبة فيها النقد البناء

بحث هذه المدونة الإلكترونية

تابعنا عبر الايميل

الصحة والعلاج دراسات ومواضيع حديثة

نتائج التوجيهي امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة - الدورة الصيفية 2017

نتائج التوجيهي امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة - الدورة الصيفية  2017  عاجل نتائج التوجيهي للعام 2017 الدورة الصيفية وبرابط م...

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية

Copyright © بحر الحياة