Twitter Facebook Delicious Digg Stumbleupon Favorites More

الأحد، 5 يونيو 2016

المعلم والطلاب والمشكلة وتحمل المسؤلية

المعلم احترام وتقدير
المعلم وتقدم والمدرسة اساس

العالم اجمع يقر بدور المعلم في النهضة في جميع المجالات سواء العلمية ،التربوية، الصناعية، وفي كل مجالات الحياة.
هناك من اهتم بالمعلم واعطاه كامل الحقوق فكانت الغرسة التي ارتفعت بهم على مستوى العالم واصبحت اقتصاداتهم الاميز بين الدول المتقدمة. وحث الاسلام على التعليم والعلم وهناك الكثير من الاحاديث تنص على اهمية التعليم ومنها
عن أنس بْنِ مَالِكٍ قَالَ:عن النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم أنه قالَ:    طَلَبُ العِلْمِ فَرِيْضَةٌ عَلَىْ كُلِّ مُسْلِمٍ  
عن أبي هريرة يَقُولُ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ:   أَلَا إِنَّ الدُّنْيَا مَلْعُونَةٌ مَلْعُونٌ مَا فِيهَا إِلَّا ذِكْرُ اللَّهِ وَمَا وَالَاهُ وَعَالِمٌ أَوْ مُتَعَلِّمٌ . الترمذي

 قَالَ  رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : مَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَطْلُبُ فِيهِ عِلْمًا سَلَكَ اللَّهُ بِهِ طَرِيقًا مِنْ طُرُقِ الْجَنَّةِ وَإِنَّ الْمَلاَئِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا رِضًا لِطَالِبِ الْعِلْمِ وَإِنَّ الْعَالِمَ لَيَسْتَغْفِرُ لَهُ مَنْ فِى السَّمَوَاتِ وَمَنْ فِى الأَرْضِ وَالْحِيتَانُ فِى جَوْفِ الْمَاءِ وَإِنَّ فَضْلَ الْعَالِمِ عَلَى الْعَابِدِ كَفَضْلِ الْقَمَرِ لَيْلَةَ الْبَدْرِ عَلَى سَائِرِ الْكَوَاكِبِ وَإِنَّ الْعُلَمَاءَ وَرَثَةُ الأَنْبِيَاءِ وَإِنَّ الأَنْبِيَاءَ لَمْ يُوَرِّثُوا دِينَارًا وَلاَ دِرْهَمًا وَرَّثُوا الْعِلْمَ فَمَنْ أَخَذَهُ أَخَذَ بِحَظٍّ وَافِرٍ   ".

عن حذيفة بن اليمان- رضي اللّه عنهما- أنّه قال: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: إنّ فضل العلم خير من فضل العبادة، وخير دينكم الورع. أخرجه  الحاكم

العلم اساس الحياة ولولا هذا العلم لما توصل الانسان لما وصل اليه من تقنية تكنولوجية تبهر العقول على جميع المستويات
اكرمنا الله بالاسلام الذي اهتم بالمعلم والمتعلم 

المعلم في زمن الاهمال وتحمل المسؤلية

هل واقع المعلم في العالم العربي يلقى الاهتمام والاحترام اللازمين للنهوض به، حتى تزخر العملية التعليمية ويكون التقدم.
الملاحظ ان العملية عكسية ولا احد يدعم المعلم في اي شيء وتجده يناضل حتى يُحصل ابسط حقوقه. فترى وزير التربية والتعليم العدوالاول للمعلم ويساهم في تعطيل اي قرار في مصلحة المعلم ويحاول مواجهة النقابة الخاصة به في كل المجالات وتجد العملية التربوية تعتمد على الاوراق. فأصبح المعلم كاتب في مدرسته حتى ولو لم يدرس وعمل على تعبئة النماذج الخاصة بالتقييم للطالب فبهذا يكون قد انجز ذلك المعلم دون النظر الى مخرجات التعليم ومستوى تقدم الطلبة في المنهاج ومدى وصول المادة الى الطالب.
اصبح هم الوزير عمل التصفية للطلاب دون التفكير بأن للجميع الحق في التعليم. فمن حصل على المعدل المناسب يستحق الدراسة والوصول الى الجامعات ومن فشل في التحصيل الدراسي فباب البطالة مفتوح من اوسع ابوابه. 

الاسئلة المطروحة امام وزير التربية والتعليم

ما هي الخطط البديلة لمن اخفقوا في مستوى التحصيل الدراسي وهل مصيرهم الجلوس في البيوت وتوقف حالهم والتحول من اناس فاعلين الى مجرمين في حق انفسهم والمجتع .......!!!!!؟
هل يمكن ان يكون تعليم ونتاجات صحيحة وسليمة من دون المعلم وهل اصبح المعلم الشماعة التي تعلق عليها الاخطاء .....!!!!؟
هل انتظرت من المعلم ان يلبس لبس الوزير وهو من ذوي الدخل المحدود فترى النائب في البرلمان تصرف له الاموال من اجل تحسين الوضع والظهور باللباس اللائق.!.؟
هل اصبح المعلم المستهلك الذي اثقل الموازنة واصبح وجوده يشكل الخلل ويجب محاربته في رزقة والتضييق عليه وان اي زيادة تشكل الخطر الكبير على التوازن بين الدخل والفاقد .....!!!!؟؟؟؟
 وهل هو المسؤول عن تردي الاحوال والفساد على جميع المستويات....!!!؟؟

ليكن المعلم محور العملية التعليمية ومحط الاهتمام حتى نرقى الى اعلى المراتب 



Share:

0 comments:

إرسال تعليق

كل التعلقيات الواردة تعبر عن اصحابها ولا يتحمل الموقع اية مسؤلية عن اي تعليق.
لتكن كلمتك تعبر عن محبة وصدق. ان تكون الكلمة الطيبة فيها النقد البناء

بحث هذه المدونة الإلكترونية

تابعنا عبر الايميل

الصحة والعلاج دراسات ومواضيع حديثة

الوصفة الاحدث لعلاج الباسور والشرخ الشرجي رجال ونساء وبعد الولادة دون الم منزليا

علاج البواسير بعد الولادة  تعد هذه الوصفة من الوصفات الناجحة لعلاج البواسير ما بعد الولادة    ويتم علاج الباسور والشرخ الشرجي  بسهولة ...

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية

Copyright © بحر الحياة