Twitter Facebook Delicious Digg Stumbleupon Favorites More

السبت، 14 يناير، 2017

فضفضة..... ؟ ؟ فضل الاغنياء على الفقراء بالموعظة الحسنه على قد لحافك مد رجليك

على قد لحافك مد رجليك

على قد لحافك مد رجليك ويبقى فضل الاغنياء على الفقراء 

بالموعظة



الدنيا وسيلة وليست غايه والغني فيها غني القلب والنفس 

ومن هنا نجد فضل الاغناء 

على الفقراء؛ (على قد لحافك مد رجليك) غنى القلب والنفس 

عند السلطة النصيحة 

جزاكم الله كل خير .


اصل المثل


مثل عربي يقال لميسور الحال. الذي يعاني من ضنك الحياة، 

ان اصل قصة هذا المثل 

اطلقت على شخص كان منعم واغرقته ملذات الحياة وغرق في بحر الشهوات الى ان 

ساءت حاله ولم يبقى عنده حيله لتامين لقمة العيش، وساءت الظروف وتزوج ابنة 

فلاح من قريته امنه وقد امنه بعمل يسانده في حياته واوصاه الفلاح بان لا يغالى وقال 

له مد لحافك على قد رجليك

يَوْمَ لَا يَنفَعُ الظَّالِمِينَ مَعْذِرَتُهُمْ ۖ وَلَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ (غافر)(52)

 ما ذنب فقير الحال ما ذنب الانسان الشريف العفيف بنعته بالتعدي عل غطاء المنعمين 

الا بطلب تامين قوته بتعبه. الا يسأل وغاب عنهم النعم التي يعيشها فقراء الحال 

بتأقلمهم وتكيفهم في هذه الغابة غاب عنهم مكانة الفئه الجائعة في الاخرة

 انه التسامي والتعالي عند الاغنياء وأصحاب السلطه خوفا على مالهم وجاههم 

يتسامون ليتباهونا بجبروتهم الفاني امام جبروت الله ليهربوا من الاعتراف بأكلهم تعب 

المخلصين لبلادهم ونهب مقدرات وطن على حساب الفرد التعب المنهك من الكد

اللهم لا تضيع اجر الصبر على سكوتنا على ظلم الطغاة من البشر انه مجتمع ذئاب 

تنهش وتنهش اشخاص لا  فرق بينهم وشريعة الغاب لا يتعدى نظرهم الا لما هو بين 

ناظرهم من الورثة الاصول انه غض البصر والابتعاد عن ما يؤلم شعورهم وشعور 

ورثتهم اذا رؤ النعم على غيرهم ممن صبغ بصبغة الفقر 

كثير لا يهوى السلطة ولم نهواها لكن هو ان للعدل في مجتمع لا يسوده الا الظلم ادخلنا 

باللاشعور وبالفطرة الإنسانية تمني لحكم الأقلية المتخمة من قبل الفقراء وانا قاصد 

مصطلح الأقلية المتخمة لأنها فعلا اقلية التي تتحكم بلقمة الأكثرية على حساب عرق 

المخلصين الفقراء لله

 الما عليكم ورافتا بكم بفتك الجبار القدير انه غضب كل مظلوم والم كل جائع (حسبي 

الله ونعم الوكيل )وتسليم الامر الى الله 

 لقوله تعالى( وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكِّلِ الْمُؤْمِنُونَ ) آل عمران 160

( وَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً ) النساء 81 

 ان المسلم المؤمن لا يشعر بالهوان والقلق لأنه يعرف ان الله معه ويستجيب له اذا 

دعاه وهو مرتبط دائما بربه في اعماله وانه مهما احرز في هذه الدنيا فان ذلك يرجع 

لفضل الله وذلك لان الايمان العميق يغمر صاحبه بالعادة والطمأنينة والاستقرار النفسي 

 لقوله تعالى ( ان الذين قالو ربنا الله ثم استقاموا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون ) ( 

الاحقاف اية 13)

 الايمان يجعل صاحبه لا يتشغل بهموم الدنيا

 الفقير يحسد على لحاف يقي به جسده

الفقير يحسد على لقمة خبز في فمه

الغني يحتل المناصب العليا

الغني هو المسؤول عن لقمة الفقير

  الغني يسيد ويميد لا سائل ولا مسؤول

عمل الأغنياء سرقة اللقمة ممن يشتهيها



‏‏إن الله لا ينظر إلى صوركم، ولا إلى أموالكم، وإنما ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم

بقلم

معتصم خصاونه

Share:

0 comments:

إرسال تعليق

كل التعلقيات الواردة تعبر عن اصحابها ولا يتحمل الموقع اية مسؤلية عن اي تعليق.
لتكن كلمتك تعبر عن محبة وصدق. ان تكون الكلمة الطيبة فيها النقد البناء

بحث هذه المدونة الإلكترونية

تابعنا عبر الايميل

الصحة والعلاج دراسات ومواضيع حديثة

تنزيل الوزن باستعمال الميتفورمين الجلوكوفاج والجرعة بالتفصيل دكتور ميركين

يستخدم الميتفورمين ، الذي يباع تحت الاسم التجاري غلوكوفاج ، لعلاج مرض السكري، ولكن العديد من الدراسات تبين أنه يساعد أيضا غير مرضى السكري ل...

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية

Copyright © بحر الحياة